متى تهُب رياح الحراك العربي نحو مؤسسات بالصحراء؟ شركة فوسبوكراع نموذجا...

 

 Sahara24.net

17 دجنبر 2011

اختلالات و مال سايب بإدارة شركة فوسبوكراع بالعيون، هذا هو العنوان البارز لمؤسسة تعيش على وقع العديد من الاختلالات الإدارية منها والمالية، والتي ظلت بعيدة عن عيون لجن التفتيش المركزية. فلا الإدارة المركز للمكتب الشريف للفوسفاط، ولا المركز الجهوي للحسابات استطاعا تحريك المياه الراكدة بشركة فوسبوكراع.

مطعم الشركة المتواجد بالعيون، يخضع للزبونية والمحسوبية ولكل من هب ودب من الأقارب علما أن هذا المطعم مخصص لمستخدمي الشركة فقط، لكن تؤكد مصادر متطابقة بالشركة أن هذا المطعم يظل مفتوح في وجه الغرباء من موظفي القطاعات العمومية والمنتخبين ورجال السلطة ورؤساء المصالح الخارجية، كما يتم تهريب المواد الغذائية والوجبات الغذائية من داخل المطعم الذي يشهد تسيبا واضحا.

أما عن تمويل المهرجانات والتظاهرات والجمعيات، فالأمر يخضع لمزاج مدير الشركة وبعض الأطر التي تدور في فلكه، فليس كل الجمعيات تستفيد من دعم شركة الفوسفاط، بل المقربة من إدارة الشركة.

وللصفقات ملفات أخرى تستدعي إيفاد لجن تفتيش عاجلة للوقوف على حجم الاختلالات. بحيث أن إدارة فوسبوكراع تفوت الصفقات لبعض الشركات، في المقابل يتم إقصاء شركات أخرى، إذ أن الصفقات تستفيد منها شركات بعينها التي تحتكرها، خاصة إحدى الشركات التي فوتت لها صفقة جلب الماء الشروب، والتي تتعمد حسب مصادر مطلعة جلب الماء من إحدى الآبار المتواجدة بتراب جماعة فم الواد بأقل تكلفة وهو ماء مشكوك في صحته تقول مصادرنا، علما أن الماء يفرض على الشركة التي رصت عليها الصفقة أن تجلبه من مركز توزيع الماء التابع للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب بالعيون.

وإن كان الماء مشكوك في أمره في انتظار توضيح من شركة فوسبوكراع، فهناك الوجبات المقدمة بمطعم بوكراع تفتقد هي الأخرى للجودة حسب ما أكده مصدر هناك مضيفا أن بوكراع كان قد سجل حالات تسمم بسبب رداءة الوجبات المقدمة لمستخدمي شركة فوسبوكراع. الأمر الذي يستدعي حسب قوله إعادة النظر في الشركة التي رصت عليها تمويل مطعم بوكراع بالمواد الغذائية.

أما عن السكن فيروج الحديث عن ما مفاده أن مدير الشركة وأحد رؤساء الأقسام أبرموا صفقة مع شركة تهيئة العمران الجنوب بخصوص 300 شقة ستخصص لمستخدمي شركة فوسبوكراع، مساحة كل شقة ( 82 متر ) بـ 8 ملايين سنتيم. إلا أن هذا الملف تم إقباره في ظروف أثارت العديد من علامات الإستفهام..؟؟؟؟؟؟؟؟.

Sahara24.net

طباعة الصفحة  |  عدد الزيارات :  Free Counter
 

اضافة تعليق